منتدى طلبة جامعات اوكرانيا والعالم
اهلا بكم في اول منتدى طلابي عربي في اوكرانيا نتمى لكم اوقات ممتعة


رابطة الطلبة العراقيين في اوكرانيا
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 وفاة شيخ المدربين عمو بابا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nazem
الرتبة
الرتبة


ذكر
العمر : 46
علم البلد :
0 / 1000 / 100

نقاط : 13821
السٌّمعَة : 25
تاريخ التسجيل : 24/05/2009

مُساهمةموضوع: وفاة شيخ المدربين عمو بابا   الأحد مايو 31, 2009 3:18 am

وصف المدرب الاسبق للمنتخب الوطني العراقي بكرة القدم أنور جسام رحيل شيخ المدربين عمو بابا بالخسارة الكبيرة والمؤلمة كاشفا انه تعلم من الراحل كيف يكون مدربا.


وقال جسام : “لقد شكل رحيل بابا لدي صدمة كبيرة لان عمو بابا كان وسيبقى رمزا رياضيا كبيرا في الرياضة العراقية، وقد تعلمت منه كيف اكون مدرب كرة قدم”.
واضاف ان “عمو بابا كان يحمل سمات ومواصفات قليلا ما تجدهل لدى آخرين”. موضحا “لقد عملت مع عمو بابا سنوات طويلة وكان قبل ذلك قد منحني فرصة للعب مع المنتخب ايام المدرب الراحل عادل بشير”.
وزاد “تعلمت من عمو بابا كيف اكون مدربا ناجحا فحرصت على متابعته والاخذ بنصائحه والعمل قريبا منه وتواجدت معه في عدة مناسبات عندما كان مدرب المنتخب يعفى من منصبه فنذهب انا وعمو بابا كلجنة انقاذ”.
وبين “في السنوات الاخيرة كان عمو بابا مستشارا في الاتحاد العراقي لكرة القدم وكان يطرح افكاره بكل وضوح وجرأة ويعترض على كل ما يراه غير صحيح دون مجاملة او يخشى ان يزعل عليه هذا الطرف او ذاك”.
واردف ان “علاقتي كانت جيدة جدا مع شيخ المدربين عمو بابا ولاصحة لما يثار على انني على خلاف دائم معه فالرجل كان قد فتح باب بيته للجميع وكثيرا ما زرته في البيت وجلست معه وتحدثنا في مواضيع عدة تتعلق بواقع الكرة العراقية وامكانية تطويرها”.
واشار الى ان الكرة العراقية “فقدت برحيل عمو بابا احد رموزها الكبار، بل انه واحد من معالم بغداد التاريخية لما يحمله من ارث رياضي كبير وتاريخ طويل يحكي قصة الكرة العراقية نفسها”.
وفي سياق متصل وصف رؤساء عدد من الاندية الرياضية المحلية الجماهيرية رحيل شيخ المدربين العراقيين عمو بابا بانه “انعطافة” مهمة في تأريخ الكرة العراقية.
واعتبر رؤوساء اندية في العاصمة بغداد والذين شاركوا في مراسيم تشييع جثمان فقيد الرياضة العراقية وكرتها ان رحيل بابا “هو خسارة كبيرة للكرة العراقية ونقطة تحول واضحة”.
وقال سمير كاظم رئيس نادي القوة الجوية : إن “غياب عمو بابا عن مسرح الملاعب العراقية سيولد فراغا كبيرا، بل انه سيخلف صمتا رهيبا بعد ان كان صوته يسمع في كل مكان اعتراضا او ابتهاجا”.
واضاف كاظم الذي كان لاعبا تحت قيادة بابا لاكثر من خمسة اعوام يوم كان لاعبا في المنتخب الوطني ونادي القوة الجوية ان “بابا ورغم عدم تسلمه لمنصب اداري في الاتحاد العراقي لكرة القدم، الا انه كان صاحب الصوت الاقوى والاعلى في الاعتراض على الاخطاء التي تحدث هنا او هناك”.
وتابع ان “المرحوم عمو بابا يستحق منا ان نقف اليوم لتشييعه وفاءا لما قدمه لنا من علم لا ينضب في فنون الكرة وما قدمه بابا للكرة العراقية لا يمكن لمدرب آخر ان يقدمه”.
واوضح “كان عمو بابا معلما للجميع وابا روحيا لنا كرياضيين وخاصة في كرة القدم فقد كان لرأيه الوقع الكبير في النفوس لانه خارج بصدق دون مجاملة او تحفظ لانه لايهتم كثيرا اذا ما زعل احدهم من رأيه خاصة وانه كان هو على حق فيما يطرحه”.
وبين ان “الكرة العراقية فقدت احد اعلامها وواحدا من اهم رموزها على الاطلاق فعمو بابا لم يفارق الملاعب منذ اعتزاله اللعب عام 1967 وحتى واداعه للحياة فودع الحياة ولم يودع الملاعب بل انه سيدفن فيها”.
من جانبه وصف رئيس نادي الزوراء سلام هاشم وفاة عمو بابا بـ “الفاجعة التي حلت على الكرة العراقية”.
وقال هاشم الذي اشرف عليه بابا لاعبا في فريق الزوراء والمنتخب الوطني العراقي في حقبتي ثمانينيات القرن الماضي وتسعينياته إن “رحيل عمو بابا خسارة للجميع وليس للكرة العراقية فحسب، لانه احد الرموز الكبيرة والعالم كله يحتفي برموزه فلماذا لا نحتفي ونفخر برمز رياضي كبير مثل عمو بابا”.
واضاف هاشم ان “عمو بابا سيبقى خالدا في ذاكرة التأريخ ومحبيه لانه اراد ان يقدم خدمة كبيرة للكرة العراقية وضحى من اجل ذلك بعائلته وابتعد عنها من اجل ان يبقى قريبا من كرة القدم في العراق”.
واكمل ان “انجازات عمو بابا هي التي تتحدث عن هذا الرجل الكبير وما حققه من ارقام قياسية دليل على تفانيه وحبه للعبة في العراق”.
واشار الى ان رحيل عمو بابا يجب ان يكون “استذكارا لكل القيم والمعاني التي تخدم العراق وكرة القدم فيها” لان فقدان عمو بابا اليوم يعد “انعطافة مهمة وتأريخية في مسيرة الكرة العراقية على وجه الخصوص والرياضة العراقية بصورة عامة”.
اما علاء كاظم رئيس نادي الطلبة فقال إن “رحيل عمو بابا عن الدنيا خسارة فادحة لنا جميعا لانه كان يمثل لنا تاريخ ومسيرة طويلة من الذكريات والمناسبات والانجازات التي حققها مع المنتخبات العراقية”.
وتتلمذ علاء كاظم على يد عمو بابا في المنتخب الوطني العراقي في حقبة تسعينيات القرن الماضي.
واوضح هاشم ان “عمو بابا لن يرحل عن الذاكرة الرياضة في العراق لانه رمز حفر اسمه بمهارة وتعب وجهد كي يبقى في الذاكرة واحدا من الرموز الكبيرة والتاريخية في مسيرة الكرة العراقية”.
واشار علاء كاظم ان تشيع عمو بابا على المستوى الرسمي والشعبي يليق به كمدرب كبير اعطى للكرة العراقية الشيء الكثير.
وبين “اننا اليوم فقدنا مربيا وابا روحيا للكرة العراقية لكننا سنبقى نتذكره ونستزيد من ما اعطاه للكرة العراقية من منهج صحيح وحب جارف للعبة اذ انه لم يفارق الكرة حتى توفي وهذه اعلى معاني الوفاء”.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
dr_ahmed karbalaa
$المدير العام للمنتدى$
$المدير العام للمنتدى$


ذكر
العمر : 26
المزاج : طبيعي
علم البلد :
100 / 100100 / 100

$الأوسمة$ :
نقاط : 16148
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: وفاة شيخ المدربين عمو بابا   الأحد مايو 31, 2009 4:02 am

لا اله الا الله مايدوم غير وجه الله العلي القدير وان وفاته خسارة للكرة العراقية ولكنها سنة الحياة شكرا لك يااخي العزيز على هذه المساهمة الجميلة [url=http://smile.je

_________________




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وفاة شيخ المدربين عمو بابا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى طلبة جامعات اوكرانيا والعالم  :: [§©¤][ المنتدى الرياضي][¤©§]-
انتقل الى: